آخر الأخبار

تسجيل الدخول

أشاد بدور المرأة الجزائرية في خدمة الوطن و الرقي به

  

 

هنأ والي ولاية قسنطينة السيد كمال عباس المرأة الجزائرية عموما و القسنطينية بصفة خاصة بهذا اليوم الذي قال بأنه يأتي في ظل افتكاك المرأة الجزائرية لكامل حقوقها السياسية بفضل الإصلاحات التي أقرها فخامة رئيس الجمهورية و ضمنت للمرأة مكانة هامة بجانب أخيها الرجل ، فعززت تواجدها  في كل المراتب السياسية و المناصب السامية ، الإدارية ، القضائية بمصالح الأمن و الجيش الوطني و في كل المجالات ما جعل من الجزائر بلدا رائدا في مجال تعزيز حقوق المرأة  .

و ثمن الوالي خلال مشاركته لإطارات و موظفات الولاية الاحتفال بيومهن العالمي،  دور المرأة الجزائرية في خدمة الوطن و الرقي به و التكفل بانشغالات المواطنين على أحسن وجه، معتبرا أنهن عماد الإدارة حيث تمثل المرأة حوالي 60 بالمائة من إطاراتها و أعوانها. كما و أشاد بإتقانها و قدرتها على معالجة أي ملف على أحسن ما يرام خاصة الملفات الشائكة منها.

     

و ذكر بكل الخطوات التي خطتها المرأة الجزائرية على مر العصور و كيف أثبتت جدارتها في كل المراحل مثلما هو الحال أثناء الثورة التحريرية المجيدة ، أين وقفت جنبا إلى جنب مع الرجل متمسكة بتحرير الوطن من الاستعمار الغاشم و الدفاع عن كرامته ، موجها تحية للمجاهدات و المناضلات و شهيدات الوطن اللاتي افنين أعمارهن  في خدمة البلاد . لتواصل المرأة بعد الاستقلال مساهمتها الفعالة في معركة البناء و التشييد.

و قد أشرف المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي رفقة السلطات المحلية على تكريم عدد من موظفات الولاية بمقر الولاية بحي الدقسي ، و مجموعة من الإطارات من مختلف الميادين خلال حفل أقيم بالمناسبة بقصر الثقافة محمد العيد آل خليفة ، ليزور بعدها المعرض المنظم بدار الثقافة مالك حداد أين طاف بمختلف الأجنحة التي احتضنت إبداعات المرأة في مجالات الحرف و الصناعات التقليدية .

 

خلية الاتصال